أستون مارتن تطلق سيارة دي بي 12.. أول سيارة سياحية فائقة في العالم | يلا بيزنس

أستون مارتن تطلق سيارة دي بي 12.. أول سيارة سياحية فائقة في العالم

سيارة دي بي 12 الجريئة الجديدة تحدث نقلة نوعية وترتقي بمعايير الأداء والفخامة والأناقة..

TLD

أعلنت أستون مارتن عن إطلاق سيارة دي بي 12 الجديدة، لتشكل جيلاً جديداً من سيارة دي بي الشهيرة، وتعيد رسم ملامح عالم السيارات الرياضية والقدرات الديناميكية، وترسي معايير جديدة في فئتها. وتجمع سيارة دي بي 12 بين تجربة القيادة الرائعة وأرفع مستويات التميز والفخامة إضافة إلى أحدث الميزات التقنية، مما يجعلها تستحق بجدارة وصف السيارة السياحية الأفخم في العالم.

وتعتمد سيارة دي بي 12 اتجاهاً جديداً يجعلها الأكثر تطوراً وتميزاً في تاريخ علامة أستون مارتن، حيث تم تزويدها بهيكل مصنوع بدقة عالية ينسجم بشكل كامل مع محركها الرائد ضمن فئته والمزود بثمان أسطوانات وشاحن توربيني مزدوج بقوة 680 حصان واستطاعة 800 نيوتن متر، ما يوفر لها مستويات فريدة من الأداء والتحكم تلبي احتياجات حتى أكثر السائقين اهتماماً بالتفاصيل. والحصيلة النهائية هي سيارة أستون مارتن مفعمة بالطاقة تتميز بالأصالة والأداء الفريد والروعة لتمنح السائق تجربة قيادة لا مثيل لها.

واعتمد تصميم سيارة دي بي 12 على نهج شامل لتقديم أعلى درجات الأداء مع إحساس فريد بالفخامة، بدءاً من التحسينات على الصلابة لهيكلها ووصولاً إلى إطارات ميشلان بايلوت سبورت إس 5 المصممة وفقاً للمواصفات الدقيقة التي تشتهر بها سيارات أستون مارتن. وتم تزويد السيارة بنظام تعليق جديد كلياً يضم أحدث المخمدات القابلة للتكيف، ونظام توجيه آلي يعزز قدرات السائق على التحكم بالسيارة والتفاعل معها، وترساً تفاضلياً خلفياً إلكترونياً يعزز مرونة السيارة ويُظهر قدرات دي بي 12 الحقيقية على أكثر الطرق صعوبة.

إعلان بنك مصر رئيسية عرضي

أستون مارتن تطلق سيارة دي بي 12 أول سيارة سياحية فائقة في العالمكما تتميز السيارة بنظام تحكم إلكتروني بالثبات هو الرائد في القطاع، والذي يعتمد على وحدة قياس القصور الذاتي ذات الستة محاور للتنبؤ بمستويات التماسك المتوفرة، ما يوفر للسائق إمكانية الاختيار بين خمسة أنماط قيادة محددة مسبقاً تمنحه حرية الاستكشاف التدريجي لحدود التماسك وقوة الجر بكل ثقة وأمان. ويعكس ذلك حرص أستون مارتن الكبير على إرساء معايير ديناميكية جديدة من خلال هذا الجيل من سيارات دي بي.

 

بانر البنك الزراعي يونيو  داخل الأخبار

ويتزامن إعلان أستون مارتن عن إطلاق سيارة دي بي 12 مع احتفالها بإنجازين هامين خلال عام 2023، وهما ذكرى مرور 110 أعوام على تأسيس الشركة ومرور 75 عاماً على إطلاق سلسلة دي بي الشهيرة. وحمل تأسيس شركة أستون مارتن على يد ليونيل مارتن وروبرت بامفورد معه 100 عامٍ من الشغف بالسيارات ومجموعة من أحدث الابتكارات البريطانية وسجلاً حافلاً بالنجاحات في عالم السيارات السريعة والفاخرة. وتأتي ذكرى تأسيس الشركة في وقت تتمتع فيه أستون مارتن بواحدة من أكثر الفترات حيوية في تاريخها الطويل، بفضل استمرار تألقها ووصولها إلى منصات التتويج خلال موسم 2023 لسباقات الفورمولا 1، حيث تمثل المنافسة على صدارة رياضة سباق السيارات العالمية إحدى أهم ركائز العلامة واستراتيجيتها.

 

وتمثل قيم دي بي 12 الأساسية للأداء الفائق والفخامة الفريدة العلامة الفارقة للجيل القادم من سيارات أستون مارتن الرياضية، ما يجعل الإعلان عن إطلاقها بداية عصر جديد من سيارات أستون مارتن تتميز بأدائها العالي ومقوّمات القيادة الاستثنائية والتكامل السلس بين التقنيات الحديثة والتصميم المميز والحرفية العالية التي تشتهر بها العلامة عبر تاريخها الطويل.

 

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال روبيرتو فيديلي، الرئيس التنفيذي للشؤون التقنية في شركة أستون مارتن: ” دي بي 12 هي سيارة مميزة تعزز مكانة أستون مارتن كشركة رائدة من حيث الأداء وديناميكيات القيادة والتصميم والميزات التقنية. وحرصت الشركة على الاهتمام بكل تفاصيل السيارة لتكون الأفضل على الإطلاق ضمن فئتها، ما منحها قوة وأداء أكبر من منافسيها. وتوفر السيارة للسائق قدرة استثنائية على التحكم وتتميز بصوت فريد، ما يمنحها طابعاً رياضياً رائعاً بكل معنى الكلمة، إضافة إلى أرفع مستويات الأداء والفخامة والراحة والرفاهية التي تشتهر بها العلامة. وتمثل دي بي 12 بداية عصر جديد أكثر روعة لأستون مارتن بفضل استخدام أنظمة التحكم الديناميكي وأنظمة المعلومات والترفيه الرائدة في القطاع”.

 

أداء السيارة – نظام حركة تفاعلي قوي جديد

وتحمل دي بي 12 سيارة مزايا رائدة بجميع المقاييس، حيث تنطلق السيارة من سرعة 0 إلى 60 ميل في الساعة خلال مدة 3.5 ثانية، ويبلغ الحد الأعلى للسرعة فيها 202 ميل في الساعة بفضل محركها المزود بثمانية أسطوانات بسعة 4.0 لتر وشاحن توربيني مزدوج. وتم بناء هذا المحرك الرائد في القطاع يدوياً، ويتميز بقوة 680 حصاناً / 671 حصاناً فعلي عند 6 آلاف دورة محرك في الدقيقة و800 نيوتن متر / 590 رطل قدم بين 2750-6000 دورة في الدقيقة، بزيادة قدرها 34% مقارنة مع سيارة دي بي 11 السابقة.

 

وحققت الشركة هذه النتائج المميزة من خلال استخدام أعمدة كامات معدلة ومعدلات ضغط محسّنة وشواحن توربينية ذات قطر أكبر، إضافة إلى قدرات تبريد أعلى. وأعادت الشركة تصميم نظام التبريد بالكامل، مع إضافة جهازي تبريد آخرين إلى المبرد الرئيسي المركزي الحالي لإدارة المتطلبات المتزايدة في درجة حرارة المحرك. كما تم تركيب مبرد إضافي لدرجات الحرارة المنخفضة في دارة مياه التبريد لضمان دخول الهواء بدرجات الحرارة المناسبة إلى المحرك في جميع الظروف.

 

وتبلغ مساحة وجه مبرّد زيت المحرك الخارجي الإضافي الآن أكثر من الضعف مقارنة بسابقه، بهدف تلبية المتطلبات على دارة التزييت. كما أدخلت الشركة تحسينات على نظام التبريد في السيارة من خلال زيادة تدفق الهواء الحار، وزيادة بنسبة 56% في فتحات التهوية، مما يسمح بتدفق المزيد من الهواء البارد إلى المبرد، بينما تسمح الفتحات الموجودة في منتصف غطاء المحرك فوق الشاحن التوربيني المزدوج للهواء الساخن بالخروج.

أستون مارتن تطلق سيارة دي بي 12 أول سيارة سياحية فائقة في العالمالتحكم وديناميكيات القيادة – أقوى سيارة دي بي على الإطلاق
زودت أستون مارتن السيارة بناقل حركة أوتوماتيكي من 8 سرعات، إضافة إلى ترس تفاضلي خلفي إلكتروني لأول مرة في طراز دي بي. ويرتبط الترس التفاضلي أيضاً بنظام التحكم الإلكتروني بالثبات. ويستطيع هذا الترس الانتقال من الفتح الكامل إلى الإغلاق التام في غضون أجزاء من الثانية، مما يمنح السائق أقصى قدر من الاستجابة للحصول على مستويات أكثر دقة وثباتاً من التحكم في السيارة، على عكس الترس التفاضلي التقليدي محدود الانزلاق.

ويعمل الترس التفاضلي الخلفي الإلكتروني بتناغم كبير مع أحدث جيل من نظام التحكم الإلكتروني بالثبات، ما يعزز بشكل كبير قدرات السيارة على خوض المنعطفات في جميع الظروف. وتتمتع سيارة دي بي 12 بمستويات عالية من المرونة والاستجابة على المنعطفات المنخفضة إلى متوسطة السرعة، كما توفر أداء منقطع النظير على الطرقات الصعبة بفضل التماسك الكبير في العجلات الأمامية والخلفية وقوة الجر الهائلة فيها. كما يمنح الثبات التام عند المنعطفات عالية السرعة السائق شعوراً رائعاً بالثقة والتحكم.

وتتميز دي بي 12 بمعدل جرّ نهائي مخفض (بنسبة 3.083:1)، إضافة إلى ضبط فريد لناقل الحركة، مما يؤدي إلى تعزيز تفاعل السائق مع السيارة وزيادة قوة أدائها. ويعمل معدل الجر النهائي على توفير تسارع أكثر ثباتاً ضمن علبة التروس، بينما يقلل ضبط ناقل الحركة من سرعات النقل ويوفر خصائص تبديل مختلفة لتناسب النطاق الواسع لأنماط سيارة دي بي 12 الديناميكية.

ورفع هيكل دي بي 12 المصنوع من الألمنيوم المعايير العالمية للصلابة المقاومة للالتواء بنسبة 7% بفضل التغييرات التي تم إدخالها على مجموعة من مكونات الهيكل السفلية، ودعامة المحرك، والحوضين السفليين الأمامي والخلفي، والعارضة الأمامية، والحاجز الخلفي. وعزز كل ذلك من مستويات الصلابة المقاومة للالتواء والصلابة الجانبية، ولا سيما بين أبراج الدعامات الأمامية والخلفية، مما يوفر نقاط ربط أقوى وأكثر ثباتاً للمخمدات والمحور الخلفي. كما يرتقي بأداء نظام التعليق وعزله وإمكانية ضبطه، إلى جانب التحسينات في إمكانات توجيه السيارة، وتجربة السائق عموماً.

وتوفر سيارة دي بي 12 ديناميكيات قيادة رائدة ضمن فئتها وكفاءة عالية، من خلال اعتماد الجيل الجديد من نظام التخميد الذكي القابل للتكيف والتصميم المتين للمكونات الرئيسية مثل القضبان المقاومة للالتفاف الأكثر صلابة.

 

وتعد هذه المخمدات المتطورة بمثابة تقدم كبير حيث تتمتع بقدرات مميزة توفر نطاقاً أوسع من التحكم والضبط في إعدادات وضعيات القيادة في دي بي 12، فضلاً عن زيادة نطاق توزيع القوة بنسبة 500%. وتضفي هذه الخصائص على السيارة ميزات غير مسبوقة تتفوق من خلالها على السيارات المنافسة في فئتها.

 

ويتيح الضبط الدقيق للمخمدات الحصول على تعزيز استجابة السيارة وزيادة التحكم فيها أثناء التبديل بين الأوضاع الديناميكية، مع ضبط مفصل لبطانة نظام التعليق يوفر مستويات متميزة من الأداء والعزل. ويوفر ذلك، إضافة إلى الترس التفاضلي الخلفي الإلكتروني ونظام التحكم الإلكتروني بالثبات، إمكانية الاختيار بين عدة أنماط قيادة، بما فيها النمط جي تي الذي يوفر إمكانية الاستمتاع بتجربة قيادة فاخرة، ونمطي القيادة سبورت وسبورت بلس اللذين يوفران أعلى مستويات الاستجابة من دي بي 12 ويعززان التحكم بها، ويمنحانها كفاءة غير مسبوقة على الطرقات الصعبة.

 

كما أولت الشركة اهتماماً كبيراً لتطوير نظام التوجيه المعزز الإلكتروني في سيارة دي بي 12 باعتباره نقطة الاتصال الأساسية بين السيارة والسائق. ويشمل ذلك تركيب عمود توجيه غير معزول يعزز الإحساس الديناميكي من خلال ضمان دقة وسلاسة تعليمات التوجيه التي يعطيها السائق والمعلومات الراجعة التي يحصل عليها من الطريق طوال الوقت.

أستون مارتن تطلق سيارة دي بي 12 أول سيارة سياحية فائقة في العالمويركز ضبط نظام التوجيه المعزز الإلكتروني على ضمان الشعور باستقامة سير السيارة على الطريق بالتوازي مع معدل استجابة سريع وطبيعي في الوقت ذاته. وتعطي دي بي 12 السائق شعوراً عالياً من الثقة، مع الحرص على تجنب استجابة نظام التوجيه بطريقة مبالغ فيها، بما يتيح للسائق القيادة باسترخاء في الرحلات الطويلة، مع الدقة والاستجابة والمرونة عند المنعطفات.

ويحتوي نظام التوجيه المعزز الإلكتروني على معدل توجيه ثابت بنسبة 13.09:1 مع مساعد متغير وحساس للسرعة وإجمالي 2.4 من عدد لفات المقود، ما يحقق التوافق الكامل وتفاعل السائق المثالي مع السيارة. ودمجت الشركة هذا المستوى المتغير من المساعدة مع برامج وضعيات القيادة في سيارة دي بي 12، حيث ينخفض مستوى المساعدة بشكل تدريجي أثناء التحول نحو الوضع سبورت بلس.

كما تم تزويد دي بي 12 بأقراص فرامل أمامية حديدية مقاس 400 مم وأقراص خلفية مقاس 360 مم، مع وجوه محززة ومثقبة لتحسين السعة الحرارية، وضمان تمتعها بقدرة على الوقوف تتناسب مع سرعتها الكبيرة. كما أعادت الشركة ضبط نظام دعم الفرامل لتحسين استجابة الدواسة، مما يمنح السائق ثقة أكبر بفضل دواسة ثابتة توفر إحساساً بالقدرة على التوقف الفوري، إضافة للاستجابة التدريجية.

وبناء على طلب العميل، يمكن تزويد سيارة دي بي 12 بمكابح مصنوعة من السيراميك والكربون، للتأكيد على طابعها كسيارة سياحية فائقة. وتوفر هذه المكابح أداء فرملة معزز، وتحد من ضياع قوة الفرملة عند درجات الحرارة التي تصل إلى 800 درجة مئوية، كما توفر 27 كغ من كتلة السيارة غير المدعومة بالنوابض مقارنة بنظام الفرامل التقليدي، والذي يرتقي بدوره بتجربة القيادة واستجابة نظام التوجيه.

وتعتبر أستون مارتن أول شركة تعتمد إطارات ميشلان بايلوت سبورت إس 5 الجديدة، حيث استخدمت طراز 275/35 R21103Y للإطارات الأمامية وطراز 315/30 R21 108Y للإطارات الخلفية، لتؤكد بذلك على التزامها بإطلاق سيارة دي بي 12 السياحية الفائقة. وتحمل إطارات بي دي 12 رموز أستون مارتن لاجوندا، إذ لم تعتمد الشركة الإصدارات الجاهزة المطروحة في الأسواق، ما يدل على تميزها بتركيبة تم تصميمها خصيصاً للعلامة، كما قام فريق أستون مارتن بإعدادها لتوفير أعلى مستوى من الاستجابة والتوجيه الدقيق للسيارة، مع أقصى قدر من التماسك في الظروف الرطبة والجافة.

وتحتوي إطارات بايلوت سبورت إس 5 أيضاً على رغوة البولي يوريثان المانعة للضوضاء داخل هيكل الإطار، ما يحد من انتقال صوت الاحتكاك الصادر عن الإطارات إلى داخل السيارة بنسبة 20%، ويخفف من مستويات الضوضاء ويعزز من راحة السائق.

وتتميز دي بي 12 بإطارات معدنية بحجم 21 إنش، ومقاس 9.5J أمامي و10.5J خلفي. وتتوفر الإطارات بثلاثة تصميمات مختلفة وبمجموعة متنوعة من الألوان واللمسات النهائية، حيث يأتي الإطار الأساسي بخمسة قضبان، ويمكن استبداله بالإطار الثاني بقضبان متعددة أو الثالث بقضبان بشكل حرف Y. ويأتي الإطار ذو الخمسة قضبان باللون الفضي اللامع، وإطار القضبان المتعددة باللون البلاتيني اللامع والأسود الساتاني اللامع والأسود الساتاني المائل للماسي، في حين يأتي الإطار ذو القضبان بشكل حرف Y باللون البرونزي اللامع والأسود الساتاني اللامع والأسود الساتاني المائل للماسي.

 

وعملت أستون مارتن عن كثب على تحسين هيكل الإطارات خفيفة الوزن لتحقيق أقصى قدر من الأداء دون المساس بلمساتها الجمالية الرائعة. وتأتي هذه الإطارات بوزن أخف بمقدار 8 كغ من سابقاتها بحجم 20 بوصة، من خلال استخدام تقنيات محاكاة متطورة لضمان إزالة الكتلة الزائدة.

نظام قيادة يتمحور حول السائق مع تكنولوجيا رائدة ومبتكرة توفر أعلى مستويات التحكم

تم تصميم سيارة دي بي 12 لتمنح السائق درجة مثالية من الدعم الديناميكي، حيث تتضمن نظام تحكم إلكتروني بالثبات هو الرائد في عالم السيارات. ويوفر النظام أربعة من أوضاع التحكم الإلكتروني بالثبات المحددة مسبقاً (ويت، أون، تراك، أوف)، والتي يمكن اختيارها من خلال زر التحكم الإلكتروني بالثبات في لوحة التحكم المركزية. وتم دمج جميع الأوضاع بسلاسة لتوفير تحكم تدريجي أثناء القيادة مع تجنب التدخلات المفاجئة.

ويعمل النظام عن طريق جمع المعلومات من العديد من أجهزة الاستشعار حول السيارة، حيث تعد وحدة قياس القصور الذاتي سداسية المحاور أكثرها تطوراً. وتوفر بيانات مقياس التسارع المعقد هذه للسائق تصوراً كاملاً في الوقت الفعلي لحالة السيارة. وبعد ذلك، يتنبأ النظام الرائد بمستوى التماسك المتوفر مع الاستجابة لحالات عدم الاستقرار بصورة فورية باستخدام أحدث الخوارزميات البرمجية.

ويسمح هذا النظام المتطور للسائق بتحقيق أفضل تحكم بالسيارة في مختلف الظروف، مع عدد أقل من التدخلات منه للحفاظ على درجة عالية من الأمان. وتدعم نفس التكنولوجيا التنبؤية القائمة على النموذج جميع أنظمة التحكم في هيكل السيارة، بما في ذلك نظام منع انغلاق المكابح ونظام التحكم بالدفع والديناميكيات الجانبية، بطريقة متكاملة غير مسبوقة لمنح السائق تجربة قيادة مميزة وسلسة.

وإلى جانب نظام التحكم الإلكتروني بالثبات متعدد الأنماط، تتميز دي بي 12 بخمسة أنماط قيادة محددة مسبقاً؛ وهي جي تي، وسبورت، وسبورت بلس، التي تقوم بتعديل السلوك الديناميكي للسيارة تدريجياً بحيث يتيح كل نمط مزيداً من المرونة للسائق لاستكشاف حدود التماسك وقوة الجر؛ والنمط ويت، الذي يعزز استقرار السيارة على الأسطح منخفضة التماسك؛ وإندفيجوال، الذي يوفر للسائق إمكانية تخصيص أنظمة السيارة وفقاً لتفضيلاته الشخصية، مع حرية المزج والتوفيق بين إعدادات التحكم بالهيكل ونظام نقل الحركة وبرنامج التحكم الإلكتروني بالثبات وقوة الجر.

ويمكن اختيار أنماط القيادة باستخدام أداة التحكم المركزية، وهي أداة تحكم دوارة ذات تصميم بارز تتيح إمكانية التبديل السريع والسهل بين أنماط القيادة الخمسة المضبوطة مسبقاً. وتوجد أزرار الإلغاء الفردية لإعدادات الهيكل وبرنامج التحكم الإلكتروني بالثبات والعادم على لوحة التحكم المركزية أسفل أداة التحكم الدوارة إلى جهة اليسار. وتتيح هذه الأزرار للسائق إلغاء نمط القيادة واختيار الإعدادات التي تناسبه.

بانر ترويوس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.