أين وصلت مصر في الثورة الصناعية الرابعة ؟ | يلا بيزنس

أين وصلت مصر في الثورة الصناعية الرابعة ؟

فاكر التليفون أبو قرص القديم اللي كان حتة أنتيكة محطوطة في البيت عشان نستقبل عليه الترنك واللي فأجاة أختفى وظهرت تكنولوجيا حديثة وصلت أن الناس بتشوف نفسها صوت وصورة وهما في دول مختلفة وكل ده بسبب الثورة الصناعية الرابعة واللي حاليًا هي محور اهتمام الحكومة في قرارات كتيرة بتاخدها، طيب أيه قصة الثورة ديه.

أقرا أيضًا: كيف يسبب النقل الثقيل والسرعة تراكم الديون على مصر ؟

بانر منصور  ديسمبر 2022 داخل الأخبار

الثورات الصناعية بدأت في أنجلترا سنة 1760  وأطلق عليها الأسم ده عشان تدل أن العالم بدء يتحول  من البدائية لاستخدام التكنولوجيا ، وأول ثورة استمرت  حوالي 60 سنة وكانت بداية لاحلال الآلات مكان الأيدي البشرية  واستخدام الطاقة البشرية وأشهر حاجة حصلت في الفترة ديه هي صناعة المنسوجات ، وجت بعدها علطول الثورة الصناعية الثانية واللي كان أبرز حاجة فيها هي اكتشاف طريقة لصناعة الصلب ، وفي سنة 1969 كان بداية لثورة صناعة ثالثة وأبرز حاجة ميزت الثورة ديه أن العالم بدء يتحول إلى العصر الرقمي واستخدام الكمبيوتر في كل حاجة.

وعشان مطولش عليك من حوالي 10 سنين والعالم بدء يتجه لنوع جديد من التكنولوجيا وهي أن كل حاجة هتبقي مخصصة لخدمتك وده ظهرفي أماكن كتير زي البيوت الذكية  اللي بتعمل كل حاجة فيها بأوامر من الموبايل، وده أتسمي في دول العالم بالثورة الصناعية الرابعة .

بانر بايك x3 داخل الأخبار

والحكومة عشان تقدر تواكب الثورة ديه كان لازم تتوسع بشكل كبير في مشاريع التكنولوجيا وعشان كده من الحكومة شغالة أنها بتستكمل المشروع القومي لتنمية قطاع الاتصالات واللي بيتضمن إنشاء 7 مناطق تكنولوجية في مختلف محافظات الجمهورية، ده غيرالتحول لتقديم الخدمات إلى المواطنيين بطرق مختلفة عن الطريق التقليدي ، ومن ضمنها مراكز الخدمات التكنولوجية المتنقلة واللي الهدف منها ميكنة وتبسيط إجراءات الحصول على تلك الخدمات لتقليل الزمن اللازم للحصول عليها، ويساعد هذا النظام أيضًا في استخراج تقارير دورية تتيح بيانات ومعلومات دقيقة لمتخذي القرار لمتابعة سير العمل بتلك الإدارات وأداء العاملين.

ومصر خلال سنتين هتبقي حولت كل الخدمات الحكومية إلى خدمات إلكترونية زي ما قال وزير الاتصالات من كام يوم ، وكمان هيبقي فيه  قانون حماية البيانات الشخصية لدعم صناعة البيانات المصرية، والتي تدعمها بنية تحتية قوية وكابلات ألياف ضوئية تمر بالأراضي والمياه المصرية.

والتحول الرقمي ده ده هيساعد أنه يشغل حوالي ملايين الشباب في مجال التكنولوجيا  كل سنة  ، ده غير أن هيساعد كمان في رفع معدل نمو الإنتاج الصناعي في مصر إلى 10.7 % السنة الجاية ،  وكمان هيزود مساهمة قطاع الاتصالات في الناتج المحلي إلى وصل حجمه حاليًا إلى 107.7 مليار جنيه.

أقرا أيضًا

مصر هتتحول لدولة ذكية ؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.