الهجرة تطلق أول مبادرة تجمع رواد الأعمال المصريين بالخارج والأفارقة | يلا بيزنس

الهجرة تطلق أول مبادرة تجمع رواد الأعمال المصريين بالخارج والأفارقة

أطلقت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، اليوم الثلاثاء، مبادرة شباب رواد الأعمال المصريين بالخارج والأفارقة.. Youth Egyptian expats and African Entrepreneurship initiative.

وتأتي هذه المبادرة؛ تنفيذًا لتوصيات منتدى شباب العالم، بتنسيق مجموعات عمل مشتركة مع الشباب الأفارقة؛ لدعم الشباب من رواد الأعمال في مصر وإفريقيا، لتصبح أول تجمع لرواد الأعمال المصريين بالخارج والأفارقة

اقرأ أيضًا: وزيرة التجارة تلتقى برئيس غرفة التجارة والصناعة العربية الألمانية لبحث سبل تطوير العلاقات

رواد الأعمال المصريين بالخارج

وأضافت وزيرة الهجرة، أن المبادرة تهدف إلى ربط شباب مصر بالخارج والداخل من رواد الأعمال، وتوسيع آفاق التعاون مع الأشقاء من الشباب الإفريقي، وإتاحة الفرصة للاستفادة من الأفكار المقترحة من رواد الأعمال من شبابنا بالخارج، والربط بين علمائنا وخبرائنا بالخارج والشباب المصري من رواد الأعمال في مختلف المجالات.

وأوضحت أن منتدى شباب العالم شهد بلورة الفكرة مع شباب الدارسين لإدماج رواد الأعمال من أبنائنا بالخارج في مختلف القطاعات، لتعزيز الصناعة والاستثمار في مصر في عدد من المجالات، بجانب لقاء نخبة من رواد الأعمال من شباب الأفارقة خريجي MIT، بالتنسيق مع دينا شريف الخبير المصري بالولايات المتحدة الأمريكية والمدير التنفيذي لمركز لاجاتوم التابع لجامعة MIT، للانطلاق في عمل قاعدة بيانات من شباب رواد الأعمال المصريين بالخارج والأفارقة، وتسليط الضوء على قصص نجاحهم، والاستفادة من تجاربهم.

وأكدت مكرم أن الوزارة حريصة على إشراك الشباب من رواد الأعمال في جلسات مصر تستطيع بالصناعة، لتبادل الأفكار والاحتكاك مع الخبراء، وعمل قاعدة بيانات لرواد الأعمال الواعدين من المصريين حول العالم،   حيث يُناقش مؤتمر مصر تستطيع بالصناعة، والذي يضم ورشًا مختلفة في صناعات الدواء والسيارات والتكنولوجيا والغزل والنسيج، وجلسة عن الفرص الاستثمارية في الصناعة في إفريقيا.

كذلك أكدت وزيرة الهجرة؛ توسيع التعاون مع الشباب الإفريقي، لتعم الفائدة في القارة السمراء بين الأشقاء، مشيرة إلى لقائها عددًا من الشباب الأفارقة من خريجي معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا MIT، وتطلعهم للتعاون بين شباب مصر وأشقائهم في دول إفريقيا، للنهوض بالقارة في مختلف القطاعات، مثمنة جهود المصريين بالخارج، في إطلاق العديد من المشروعات في إفريقيا، بالتعاون مع الشباب الإفريقي في تلك الدول، ما يُعزز الفرص الاستثمارية في أسواق القارة السمراء، والتقارب مع شباب رواد الأعمال هناك، تنفيذًا لتوصيات منتدى شباب العالم.

وتابعت: إتاحة الفرصة للشباب من شأنه أن يعيد جسور الثقة إليهم، بجانب التعاون بين مؤسسات الدولة، للتغلب على العقبات المختلفة؛ التي تواجه الشباب من رواد الأعمال في مجالات عديدة، وتعزيز جهود التنمية المستدامة وتحقيق رؤية مصر 2030

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.