انطلاق أسبوع النفط الإفريقي فى دبي الإثنين المقبل | يلا بيزنس

انطلاق أسبوع النفط الإفريقي فى دبي الإثنين المقبل

بانر ياريس للموبايل داخل الأخبار

يستضيف أسبوع النفط الإفريقي 2021 خلال الفترة من 8 إلى 11 نوفمبر الجاري بدبي نخبة من صناع القرار والوزراء والمسؤولين من العديد من الدول الإفريقية وسيوفر المؤتمر منصة للنقاشات الضرورية والحلول والمشاركة الإيجابية حول التحديات الرئيسة التي تواجه قطاع الطاقة في إفريقيا كما سيسهل الشراكات مع المعنيين في الشرق الأوسط واستقطاب الاستثمارات إلى قطاع النفط والغاز الإفريقي.

بانر ياريس داخل الأخبار

ويقام “أسبوع النفط الإفريقي” بالتعاون مع “لين إن إنيرجي” /LIEN/ مبادرة “مسرعات أسبوع النفط الإفريقي: التنوع والشمول 2021” التي تركز على دور التنوع والشمول في التحول الذي يشهده قطاع الطاقة في إفريقيا من خلال حوارات بناءة تستضيف نخبة من الخبراء والمختصين من الجنسين بهدف دفع النمو الشامل في قطاع الطاقة. ويهدف الى تشجيع الممارسات التي تضمن قدرًا أكبر من المساواة في مكان العمل في مختلف جوانب قطاع الطاقة لا سيما بالنسبة للمرأة ولتمكين الجيل المقبل من القيادات النسائية في قطاع الطاقة.

وقالت لامي فير الرئيس المشارك لمنطقة أوروبا وإفريقيا جنوب الصحراء في “لين إن إنيرجي”: “في “لين” تتمثل رسالتنا في تمكين المرأة والشركاء وجميع المعنيين في قطاع الطاقة لتحقيق طموحاتهم من خلال توفير الاستشارات والتوجيه الفردي إضافة إلى تعزيز الوعي والتعليم وتقديم الدعم.

بانر بايك داخل الأخبار

وأضافت توفر شراكتنا مع أسبوع النفط الإفريقي منصة تتعاون من خلالها المؤسستان للوصول إلى جمهور أوسع. وعبر توحيد جهودنا نضمن أن يصل صوت المرأة إلى دوائر صنع القرار مع توفير المسارات اللازمة لتحقيق التحول في قطاع الطاقة العالمي والوصول إلى اقتصاد منخفض الكربون.” من جهتها قالت سينثيا لومور نائب المدير العام في “تولو غانا” “بينما تسعى دول العالم لجعل التنوع والشمول جزءًا من استراتيجياتها من المشجع رؤية أننا نلعب أيضًا دورًا في تعزيز التنوع والشمول في إفريقيا وخاصة في قطاع الطاقة. وأنا على ثقة من أن مبادرة “مسرعات أسبوع النفط الإفريقي” ستوفر منصة رئيسة لتمكين المرأة وتشجيعها على المشاركة في صنع القرار وتعزيز نمو القطاع كما تنسجم هذه المبادرة مع هدف المساواة بين الجنسين الذي حددته الأمم المتحدة ضمن أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر.

لقد أثبتت المرأة أن لديها قدرات هائلة وأنه يمكنها الإسهام بشكل كبير في أي قطاع. لذا من الضروري إشراكها في النقاشات المهمة التي يمكن أن تعيد تشكيل قطاع الطاقة.” وقال بول سنكلير نائب رئيس الطاقة ومدير العلاقات الحكومية في أسبوع الطاقة الإفريقي وسلسلة مؤتمرات طاقة المستقبل في إفريقيا: “لطالما كانت النقاشات المتعلقة بالشمولية والتنوع ضرورية في مختلف القطاعات وبدون شك يحتاج قطاع الطاقة إلى مشاركة أكبر من المرأة فالمهارات والقدرات الفريدة التي تمتلكها يمكن أن تدفع بالابتكار قدمًا وتعزز التحول في هذا القطاع.

و أطلقت “لين إن إنيرجي” و”أسبوع الطاقة الإفريقي” قائمة النساء الملهمات في قطاع الطاقة لعام 2021 وتضم 50 امرأة من مختلف أنحاء إفريقيا وفي مختلف المناصب القيادية وجميعهن يعملن ويحفّزن الآخرين في قطاع الطاقة الإفريقي.

(وكالات)

أقرا ايضًا

بانر ميتسوبيشي عرضي

مدبولي من إكسبو دبي 2020: «نقدم تجربة فريدة في الجناح المصري»

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.