بمشاركة 43 شركة.. ختام فعاليات المعرض والمؤتمر الدولي «تمكين ابتكارات البنية التحتية في مصر» | يلا بيزنس

بمشاركة 43 شركة.. ختام فعاليات المعرض والمؤتمر الدولي «تمكين ابتكارات البنية التحتية في مصر»

اختُتمت أمس فعاليات المعرض والمؤتمر الدولي «تمكين ابتكارات البنية التحتية في مصر»، الذي يضم 43 شركة من 7 دول، على رأسها ألمانيا، والنمسا، والدنمارك، والهند، بالإضافة إلى عدد من الشركات المصرية. وقد شهد المؤتمر الدولي حضورًا كبيرًا من خبراء القطاع، لتبادل الخبرات وعرض أحدث الوسائل التكنولوجية الخاصة بموضوعات تحلية مياه البحر وتطوير البنية التحتية.

من جانبه قال فرانك هارتمان، السفير الألماني بالقاهرة: «إن مصر تعد شريكًا رئيسيًا لألمانيا في المنطقة وعلاقاتنا الاقتصادية الثنائية قوية كما كانت دائمًا. فنحن شركاء أساسيون في تحديث الاقتصاد المصري ودعم أجندة التنمية الحكومية في الكثير من القطاعات على رأسها الطاقة والنقل، وأكد مؤتمر (cop27) أن هناك صلة قوية بين المياه والعمل المناخي والتنمية الاقتصادية، حيث تعد المياه من أهم الموارد الاستراتيجية في مصر، لافتًا إلى أن الموارد المائية المتجددة المتاحة في مصر خلال فترة الستينيات تزيد على 2000 متر مكعب للفرد سنويًا، بينما تضاءل هذا المعدل إلى أقل من 1/3 خلال الفترة الحالية، ومن المتوقع أن تصل مصر إلى مرحلة ندرة المياه المطلقة التي تقل عن 500 متر مكعب للفرد بحلول عام 2030».

وأعرب هارتمان عن سعادته لسرعة استجابة الاتحاد الألماني للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، ودعوته لحضور النسخة الأولى من المعرض.

وفي ذات السياق قال فرانك هوفمان، المنظم الرسمي والرئيس التنفيذي والمدير العام لـ«إكسبوتك»: «نحن فخورون جدًا أننا استطعنا أن نجذب هذا العدد من الشركات والدول المشاركة بالنسخة الأولى من المعرض، كما أننا نتطلع إلى جذب المزيد من الشركات خلال النسخة الثانية للمعرض والتي من المقرر انعقادها خلال العام المقبل»، مؤكدًا أن «الظهور الأول للمعرض كان ناجحًا للغاية، وأننا سعداء بالاستجابة السريعة والإيجابية للشركات المشاركة والحكومة المصرية».

من جهته قال اللواء عاصم شكر، نائب رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي: «إن المعرض فرصة كبيرة للتعرف على الأساليب التكنولوجية الحديثة وتبادل الخبرات بين الشركات المختلفة»، مؤكدًا أن «المياه ليست أحد أهم الموارد في العصر الحالي فقط وإنما هي أيضًا أحد الأسباب الرئيسية التي تقود حركة التنمية».

بانر ساوايست  داخل الأخبار

ضم المعرض الشركات الكبرى المصرية في قطاع تحلية المياه وإعادة التدوير وكان على رأسها شركات: «مياه القاهرة الكبرى»، و«المقاولون العرب»، و«حسن علام»، و«Soul Water»، بالإضافة إلى 22 شركة ألمانية. وتم خلال المؤتمر المقام على هامش المعرض تبادُل الخبرات بين الشركات المختلفة وعرض أحدث الأساليب التكنولوجية التي تم الوصول إليها عالميًّا.

ومن المنتظر أن يتم الإعلان عن موعد النسخة الثانية من المعرض والمؤتمر الدولي «تمكين ابتكارات البنية التحتية في مصر» لعام 2023 خلال الفترة المقبلة.

بانر هيرمس داخل الأخبار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.