عيار 21 بـ 2810 جنيهاً..ارتفاع أسعار الذهب مساء الثلاثاء | يلا بيزنس

عيار 21 بـ 2810 جنيهاً..ارتفاع أسعار الذهب مساء الثلاثاء

ينشر موقع “يلابيزنس ” أسعار الذهب مساء الثلاثاء 28 نوفمبر2023 ،حيث ارتفعت أسعار المعدن الأصفر ليسجل سعر جرام الذهب عيار 21 نحو2810 جنيهاً.

أسعار الذهب مساء الثلاثاء

الذهب عيار 21 بـ 2810 جنيهاً.

إعلان بنك مصر رئيسية عرضي

الذهب عيار 24 بـ 3211.5 جنيهاً.

بانر البنك الزراعي يونيو  داخل الأخبار

الذهب عيار 18 بـ 2408.5 جنيهاً.

سعر الجنيه الذهب بـ 22480جنيهاً.

استقرت أسعار الذهب، اليوم الثلاثاء فى بداية التعاملات بعد أن لامست أعلى مستوى في 6 أشهر، إذ أبقت التوقعات بإنهاء مجلس الاحتياطي الفيدرالي “البنك المركزي الأمريكي” دورة رفع أسعار الفائدة الدولار وعوائد سندات الخزانة تحت ضغط.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.1% إلى 2015.33 دولار للأونصة، بعد أن وصل لأعلى مستوياته منذ 16 مايو، كما زادت العقود الأميركية الآجلة للذهب تسليم ديسمبر 0.2% إلى 2015.70 دولار للأونصة،

وقال مات سيمبسون كبير المحللين لدى سيتي إندكس: “انخفاض عوائد السندات والرهانات بأن يخفض الاحتياطي الفيدرالي الفائدة في وقت أقرب مما كان يعتقد في الأصل ساعد بالتأكيد الذهب على التألق”، بحسب “رويترز”.

ولامس مؤشر الدولار أدنى مستوياته منذ أواخر أغسطس، مقابل العملات الرئيسية المنافسة، مما يجعل الذهب أقل تكلفة لحائزي العملات الأخرى، وحومت عوائد سندات الخزانة لأجل عشر سنوات قرب أدنى مستوياتها في شهرين عند 4.3630%.

وعززت بيانات صدرت مؤخرا وأظهرت مؤشرات على تباطؤ التضخم في الولايات المتحدة، التوقعات بأن مجلس الاحتياطي قد يبدأ في تيسير السياسات النقدية في وقت أقرب مما كان متوقعا.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، استقرت الفضة في المعاملات الفورية عند 24.62 دولار للأونصة وارتفع البلاتين 0.3% إلى 921.49 دولار، فيما تراجع البلاديوم 0.6% إلى 1064.15 دولار للأونصة.

واشترت البنوك المركزية كميات أكبر مما كان يعتقد سابقاً من الذهب خلال العام الجاري، مما وفر دعماً كبيراً لأسعار المعدن الأصفر التي واجهت رياحاً عكسية من تشديد السياسة النقدية عالمياً ،

وقال مجلس الذهب العالمي، إن الدول عززت احتياطياتها من الذهب بنحو 337 طناً خلال الربع الثالث من العام الجاري، وذلك بعد زيادة قدرها 175 طناً في الربع الثاني من العام، وهو رقم فاق أيضاً التقدير السابق للمجلس البالغ 103 أطنان.

ويبلغ إجمالي مشتريات البنوك المركزية للأشهر التسعة الأولى من العام الآن 800 طن، مدفوعة بشكل أساسي بمشتريات الصين وبولندا وسنغافورة، بالإضافة إلى عمليات الشراء غير المعلن عنها ، وتجاوزت هذه الوتيرة المستوى المسجل في الفترة نفسها من السنة الماضية، التي شهدت طلباً قياسياً على مدار العام بأكمله.

ووفر الإقبال الكبير على شراء الذهب من جانب البنوك المركزية أيضاً دعماً قوياً لتوازن السوق بعد مبيعات المستثمرين الكبيرة خلال 2022، مما عزز الأسعار التي تجاوزت الأسبوع الماضي 2000 دولار للأونصة للمرة الأولى منذ شهر مايو.

وأدت قوة السوق إلى عدم ارتباط الذهب بشكل متزايد مع تحركات عوائد سندات الخزانة المعدلة حسب التضخم، والتي عادة ما تشكل محركاً رئيسياً لتقلب استثمارات المعدن الأصفر التي لا تقدم فائدة للمستثمرين.

بانر هيرمس 2024

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.