عيار 21 بـ 3110 جنيها.. أسعار الذهب فى الأسواق المصرية مساء الأحد | يلا بيزنس

عيار 21 بـ 3110 جنيها.. أسعار الذهب فى الأسواق المصرية مساء الأحد

TLD

ينشر موقع “يلابيزنس ” أسعار الذهب فى الأسواق المصرية الآن ،حيث تراجعت أسعار المعدن الأصفر فى الأسواق المصرية ،ليسجل سعر جرام الذهب عيار 21 نحو 3110جنيهاً.

أسعار الذهب فى الأسواق المصرية الآن

 

سعر جرام الذهب عيار 21 بـ 3110جنيهاً.

إعلان بنك مصر رئيسية عرضي

سعر جرام الذهب عيار 18 بـ 2665.75جنيهاً.

بانر البنك الزراعي يونيو  داخل الأخبار

سعر جرام الذهب عيار 24بـ 3554.25جنيهاً.

سعر الجنيه الذهب بـ 24880جنيهاً.

تراجعت أسعار الذهب بالسوق المحلية بنسبة 1.6% خلال تعاملات الأسبوع المنتهي مساء أمس السبت، في حين تراجعت أسعار الذهب بالبورصة العالمية بنسبة 3.4% في تعاملات الأسبوع المنتهي مساء الجمعة الماضية، متأثرة بمحضر اجتماع الفيدرالي الأمريكي وبيانات مؤشر مديري المشتريات الأمريكي، ما وضع الذهب في حالة المعاناة، والتراجع الحاد، حيث قلصت هذه البيانات من التوقعات بإنهاء الفيدرالي الأمريكي لدورة التشديد النقدي خلال العام الجاري.

وقال سعيد إمبابي، المدير التنفيذي لمنصة آي صاغة لتداول الذهب والمجوهرات عبر الإنترنت، إن أسعار الذهب تراجعت بقيمة 50 جنيهًا خلال تعاملات الأسبوع الماضي، حيث افتتح سعر الجرام عيار 21 التعاملات عند مستوى 3165 جنيهًا، واختتمها عند 3115 جنيهًا، في حين تراجعت أسعار الذهب بالبورصة العالمية بقيمة 81 دولارًا، حيث افتتحت الأوقية التعاملات عند مستوى 2414 دولار، ولامست مستوى 2451 دولارًا، كأعلى مستوى لها على الإطلاق يوم الإثنين 20 مايو، واختتمت التعاملات عند مستوى 2333 دولارًا.

أضاف أن جرام الذهب عيار 24 سجل 3560 جنيهًا، والجرام عيار 18 سجل 2670 جنيهًا، فيمَا سجل الجرام عيار 14 نحو 2077 جنيهًا، وسجل الجنيه الذهب نحو 24920 جنيهًا.

أوضح إمبابي أن أسعار الذهب بالبورصة العالمية تراجعت خلال تعاملات هذا الأسبوع بعد أن وصلت إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق يوم الإثنين الماضي، حيث انخفضت أكثر من 3.4٪ لتستقر عند مستوى 2333 دولارًا.

أشار إلى أن انخفاض أسعار الذهب يرجع إلى عمليات جني الأرباح وارتفاع الدولار وعوائد سندات الخزانة الأمريكية، عقب صدور محضر اجتماع بنك الاحتياطي الفيدرالي المتشدد ، والذي قلص من التوقعات بخفض أسعار الفائدة، بل على العكس وضع نسبة احتمال لقيام الفيدرالي الأمريكي بالرفع، إذا ما قاتضى الأمر ، في حين جاءت بيانات مؤشر مديري المشتريات الأمريكي أفضل من المتوقع، والتي أظهرت أن النشاط التجاري في قطاع الخدمات تسارع إلى أقوى وتيرة له منذ أكثر من عامين في مايو، ما يعكس قوة الاقتصاد الأمريكي في ظل فائد مرتفع.

أشار إمبابي إلى أن توقعات أسعار الذهب بالبورصة العالمية، تتركز نحو الهبوط في الفترة الحالية، ومن ثم تترقب الأسوق بيانات نفقات الاستهلاك الشخصي الأمريكية خلال الأسبوع الجاري، لوضوح الرؤية، والتي قد تعكس المشهد، وتعزز من التوقعات بصعود الذهب مرة أخرى.

ضاف أن البيانات الاقتصادية الأمريكية القوية، بالإضافة إلى تصريحات أعضاء بنك الاحتياطي الفيدرالي المتشددة، أدت إلى تقلص التوقعات بخفض أسعار الفائدة الأمريكي ومارس ضغوطًا كبيرة على الذهب.

وأظهر محضر اجتماع بنك الاحتياطي الفيدرالي الصادر يوم الأربعاء الماضي، أن العديد من المشاركين لديهم رغبة في تشديد السياسة النقدية بشكل أكبر في حالة استمرار التضخم.

 

 

بانر ترويوس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.